تقرير أولي عن توثيق بئر برهوت (الأسطورة) في محافظة المهرة     هل نحن أمام مرحلة جديدة بعد تصفية الاستعمار القديم؟     فوز صقر تعز على نادي شعب إب في أول مباراة في ملعب شبوة     في ذكراه الواحدة والثلاثين.. الإصلاح وتحديات المرحلة     زعماء قبائل يمنية يبحثون مساعي السلام والتهدئة القبليّة على المستوى المحلي     تاريخ اليمن الإسلامي.. مأرب وأئمة الزيف     المركز الأمريكي يدين جريمة اغتيال السنباني من قبل قوات موالية للإمارات     طالبان كحركة تحرر وطني وصفات أخرى     منجزات ثورة سبتمبر وأحفاد الإمامة     مدير عام شرطة محافظة تعز يتفقد شرطة مديرية الصلو بريف المدينة     مأرب الجديدة     كيف خسرت السعودية الحرب في اليمن لصالح جماعة الحوثي     محافظ شبوة يوقع على عقود سفلة خطوط دولية داخل وخارج المحافظة     مواطن بصنعاء يقتل ثلاثة حوثيين ويصيب 8 آخرين بعد محاولتهم مصادرة منزله بالقوة     الهجوم الحوثي على العند تساؤلات في واقع الحرب    

الإثنين, 07 ديسمبر, 2020 09:24:26 مساءً

يتساءل الكثيرون عن سبب خروج الإمام ابن عبدالوهاب رغم سلفيته إلا أنه إذا عرف السبب بطل العجب كما يقال، فأئمة الدعوة النجدية كفروا دولة الخلافة العثمانية برمتها ابتداء من الخليفة وحتى أصغر فرد في الرعية، واعتبروا الدولة العثمانية دار حرب يجب الهجرة منها إلى نجد (انظر كتاب الباحث السعودي ناصر الفهد - الدولة العثمانية وموقف أئمة الدعوة).
‎ومن فتاوى أئمة الدعوة النجدية في تكفير الدولة العثمانية:
 
‎1- أن أقوال أئمة الدعوة رحمهم الله متفقة على أن الدولة العثمانية دار حربٍ إلا من أجاب دعوة التوحيد، المصدر السابق.
 
‎2- الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن رحمه الله (ت 1293 هـ): في رسالة له إلى الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله بشأن استعانة عبد الله بن فيصل الإمام في ذلك الوقت بالعثمانيين ضد أخيه سعود بن فيصل لما تغلب عليه الأخير في معركة (جودة) في حوادث عام 1289 هـ تقريباً قال فيها: "وعبد الله له ولاية وبيعة شرعية في الجملة، ثم بدا لي بعد ذلك أنه كاتب الدولة الكافرة واستنصرها واستجلبها على ديار المسلمين، المصدر السابق.
‎3-  ألّف الشيخ حمد بن عتيق (ت 1301 هـ) رحمه الله تعالى كتاباً سماه (سبيل النجاة والفكاك من موالاة المرتدين والأتراك) المصدر السابق. 
 
‎4-  الشيخ عبد الله بن عبد اللطيف رحمه الله تعالى (ت 1339 هـ): سئل رحمه الله تعالى عن من لم يكفر الدولة - أي العثمانية - ومن جرهم على المسلمين واختار ولايتهم وأنه يلزمه الجهاد معهم، والآخر لا يرى ذلك كله بل الدولة ومن جرهم بغاة ولا يحل منهم إلا ما يحل من البغاة وإن ما يغنم منهم من الأعراب حرام، فأجاب: "من لم يعرف كفر الدولة ولم يفرق بينهم وبين البغاة من المسلمين لم يعرف معنى لا إله إلا الله، فإن اعتقد مع ذلك أن الدولة مسلمون فهو أشد وأعظم وهذا هو الشك في كفر من كفر بالله وأِرك به، ومن جرهم وأعانهم على المسلمين بأي إعانة فهي ردة صريحة، المصدر السابق.
 
‎5- الشيخ سليمان بن سحمان رحمه الله تعالى (ت 1349 هـ): قال رحمه الله في قصيدة له: 
"‎وما قال في الأتراك من وصف كفرهم، فحق فهم من أكفر الناس في النحل، ‎وأعداهم للمسلمين وشرهم ينوف،‎ ويربو في الضلال على المللْ، ‎ومن يتول الكافرين فمثلهم ، ‎ولا شك في تكفيره عند من عقل، ومن قد يواليهم ويركن نحوهم، فلا شك في تفسيقه وهو في وجلْ. المصدر السابق. 
التكفير براءة اختراع وهابية:
 
‎بلغ بأئمة الدعوة الوهابية الغلو في التكفير حد وصف أنفسهم واتباعهم بـ (المسلمين) ووصف مخالفيهم ب (الكفار) في سابقة لم يعرف لها التاريخ الإسلامي مثيلا ومن ذلك:
‎1- فلما علم عثمان بن معمر أن محمد بن سعود، آوى الشيخ ونصره وبايعه على دين الإسلام، ونصرته والذب عنه وان الدرعية صارت دار هجرة، عنوان المجد في تاريخ نجد – ابن بشر.
‎2- أمر الشيخ بالجهاد لمن أنكر التوحيد من أهل الإلحاد فابطن دهام عداوة أهله وأظهر موالاة الأعداء، وكان الدين قد فشا في بلده ودخل فيه كثير منهم، الصدر السابق.
‎3-  فأول ما ظهر من عداوته أنه عدا على أهل منفوخة وهم قد دخلوا في هذا الدين، المصدر السابق.
 
‎4- وانهزم ابن دواس ومن معه والمسلمون في اثرهم، فلم يشعر المسلمون إلا وهم خلفهم، المصدر السابق.
‎5-  فسار بالمسلمين من أهل عينة وحريملاء ومعه عبدالعزيز بن سعود بأهل الدرعية، وأصيب من أهل الرياض سليمان بن حبيب وأناس معه ودخل قلوبهم الرعب وقتل من المسلمين عبدالله بن عبيكة وابن عقيل، المصدر السابق.
‎6- وفيها جرت وقعة عظيمة بين المسلمين واهل ثرمدا، المصدر السابق.
‎7-  وفيها غزا المسلمون بلدة ثادق، المصدر السابق.
‎8- وفيها غزا المسلمون الخرج وتميرهم مشاري بن معمر، المصدر السابق.
‎قتلوا الكافر في المسجد وهو يصلي:
‎إن عثمان بن معمَّر - حاكم بلد عيينة - مشركٌ كافر، فلما تحقق المسلمون من ذلك تعاهدوا على قتله بعد انتهائه من صلاة الجمعة، وقتلناه وهو في مصلاه بالمسجد في رجب 1163 هـ]) تاريخ نجد لابن غنام
قتل الأطفال والنساء وإهلاكهم بالجوع:
 
‎ففر أهل الرياض في ساقته – أي في ساقه حاكمها - الرجال والنساء والأطفال لا يلوي أحد على أحد، هربوا على وجوههم إلى البرية السهباء قاصدين الخرج وذلك في فصل الصيف، فهلك منهم خلق كثير جوعاً وعطشا..] إلى أن قال [فساروا في إثرهم يقتلون ويغنمون، ثم إن عبدالعزيز جعل في البيوت ضباطاً يحفظون ما فيها، وحاز جميع ما في البلد من الأموال والسلاح والطعام والامتاع وغير ذلك؛ وملك بيوتها ونخيلها إلا قليلها..]) عنوان المجد – ابن بشر
‎نهب وسلب وغدر:
 
‎وفيها سار سعود رحمه الله تعالى بالمسلمين وقصد ناحية الإحساء فصبَّح أهل العيون وهجم عليهم، ولم يأتهم خبر عنه، وأخذ كثيراً من الحيوانات، ونهب بيوتها ازواداً وأمتعة، عنوان المجد.
غزو قطر:
‎وفيها سار سعود رحمه الله تعالى بالمسلمين وقصد ناحية الإحساء فصبَّح أهل العيون وهجم عليهم، ولم يأتهم خبر عنه، وأخذ كثيراً من الحيوانات، ونهب بيوتها ازواداً وأمتعة، عنوان المجد. 
‎ دعوة أهل مكة للدخول في الإسلام:
في رسالة ذكرها ابن بشر من الملك سعود إلي أهل مكة يقول فيها، من سعود بن عبد العزيز إلى كافة أهل مكة والعلماء والآغوات وقاضي السلطان السلام على من اتبع الهدى، أما بعد: فأنتم جيران الله وسكان حرمه آمنون بأمنه، إنما ندعوكم لدين الله ورسوله "قل يا أهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم أن لا نعبد الاّ الله ولا نشرك به شيئاً ولا يتخذ بعضنا بعضاً أرباباً من دون الله، فان تولوا فقولوا اشهدوا باننا مسلمون"، فأنتم في أمان الله ثم في أمان أمير المسلمين سعود بن عبد العزيز وأميركم عبد المعين بن مساعد، فاسمعوا له وأطيعوا ما أطاع الله والسلام. ابن بشر، عنوان المجد.
 
‎حصار مكة وأكل أهلها للجيف:
‎أن لحوم الحمير والجيف بيعت فيها بأغلى الأثمان، وأكلت الكلاب، وأخذ الناس يهجرونها نتيجة الخطر الجاثم على أطرافها، فلم يبق فيها إلا النادر من الناس، عنوان المجد في تاريخ نجد.
صد عن البيت الحرام:
‎فلما خرج سعود من الدرعية قاصداً مكة أرسل فرَّاج بن شرعان العتيبي، ورجالا معه، وذكر لهم أن يمنعوا الحواج التي تأتي من جهة الشام واسطنبول ونواحيهما، فلما أقبل على المدينة الحاج الشامي ومن تبعه، وأميره عبد الله العظم باشا الشام فأرسل اليه هؤلاء الأمراء أن لا يقدم وأن يرجع إلى أوطانه،  ابن بشر.
 
حصار المدين المنورة:
‎أجمعوا على حرب المدينة ونزلوا عواليها، ثمَّ أمر عبد العزيز ببناء قصر فيها فبنوه وأحكموه، واستوطنوه، وتبعهم أهل قباء ومن حولهم وضيَّقوا على أهل المدينة، وقطعوا عليهم السوابل، وأقاموا على ذلك سنين، ولما طال الحصار على أهل المدينة وقعت المكاتبات بينهم وبين سعود من حسن قلعي وأحمد الطيار والأعيان والقضاة وبايعوا في هذه السنة، ابن بشر، عنوان المجد.
إبادة جماعية:
 
‎فكرُّوا على أهل القصيم كرة واحدة، فغابت الشمس قبل وقت غيوبها، وأظلم بحالك الغبار شمالها وجنوبها، فوطأهم المسلمون (!) وطأة شديدة، فلما سمعوا ضرب الهمام ولوا منهزمين، وعلى جباههم هاربين، وذهل الوالد منهم ولده، والمنهزم أشفق على السلامة ورمى ما بيده، واستمر الضرب في أقفيتهم بعدما كان في صدورهم، وانتقل الطعن من نحورهم إلى ظهورهم، وقتل المسلمون [يقصد الوهابيةُ] فيهم قتلاً ذريعا، وفتكوا فيهم فتكاً شنيعا، فكان الواحد من المسلمين يقتل العشرين، وأكثر من قتلهم أهل الرياض]. ابن بشر.
مأساة كربلاء:
 
أخذنا كربلاء وذبحنا أهلها وأخذنا أهلها فالحمد لله رب العالمين ولا نعتذر عن ذلك ونقول.. وللكافرين أمثالها] ابن بشر
بلاغ الى محكمة لاهاي:
 
‎فلما استووا على ركائبهم (أي الجند الوهابي) وساروا ثوروا بنادقهم دفعة واحدة، فأظلمت السماء وأرجفت الأرض، وثار عج الدخان في الجو، وأسقط كثير من الحوامل في الإحساء، ثم نزل سعود في الرقيقة، فأقام في ذلك المنزل يقتل من أراد قتله، ويجلي من أراد جلاءه، ويحبس من أراد حبسه، ويأخذ من الأموال، ويهدم من المحال، ويبني ثغوراً، ويهدم دوراً، وضرب عليهم ألوفاً من الدراهم وقبضها منهم، ثم يقول عن القتل وذلك بعد الاستسلام، فهذا مقتول في البلد، وهذا يخرجونه إلى الخيام، ويضرب عنقه عند خيمة سعود، حتى أفناهم إلا قليلا، وحاز سعود في تلك الغزوة ما لا يحصى] ابن بشر. 
 
 
 
 


انتصار البيضاء