إساءة الرئيس الفرنسي للمسلمين والموقف الطبيعي في الرد     موسم "الدناءة" الحوثية في استغلال الرسول الأعظم     ‏الاتحاد الدولي للصحفيين يؤكد مقتل 44 صحفيا يمنيا خلال سنوات الحرب     شرطة تعز تلزم جميع منتسبيها بارتداء الزي أثناء المهام الرسمية     ارتفاع عدد القتلى والجرحى في تركيا جراء زلزال إزمير     مقتل أربعة فرنسين طعنا وإصابة خامس بالقنصلية في السعودية     محافظ شبوة يلتقي قيادات السلطة المحلية بمديرية الروضة     حادثة حسن زيد.. تضارب وتخبط وصراع أجنحة في صفوف الحوثيين     حادثة حسن زيد بصنعاء.. اغتيال أم تصفية     تضارب التصريحات حول الهروبين بميناء عدن ومن الجهة التي تقف خلف الشحنة     أمنية شبوة تقر خطة جديدة للحفاظ على الأمن والاستقرار بالمحافظة     شرطة جبل حبشي تلقي القبض على قاتل بعد ساعات.. وحملة أمنية في التربة     في صنعاء.. القطة التي تأكل أولادها     من يقف خلف اغتيال السياسي البارز في هواشم صنعاء حسن زيد     الجيش يمشط مناطق بالقرب من معسكر الخنجر بالجوف    

السبت, 07 ديسمبر, 2019 09:22:48 مساءً

من الوفاء للشهيد القائد عدنان الحمادي وكافة الشهداء ولتعز وتضحيات ابنائها وللوطن كله، أن يعمل الجميع لمساعدة أنفسهم والتحرك مع السلطة المختصة كفريق واحد؛ للوصول إلى الحقيقة كما هي، ولا شيء غير الحقيقة. 
الحقيقة دون زيادة أو نقصان، أو تلوين أو تسيس أو استغلال أو توظيف، أو تغطية أو متاجرة.  الحقيقة كما هي مجردة كضوء الفجر الصادق عارية من الأهواء والأطماع والقفازات والأقنعة والنوازع والضغائن والعقد والرغبات، بعيدة كل البعد عن تصفية الحسابات الرخيصة والقاصرة. 
هذا هو العمل العظيم الذي يليق بتعز، حيث يقضي استدعاء الاخلاق النبيلة وايقاظ الضمير الفردي والجمعي، واستحضار حب ومصلحة الوطن. لا شي يستدعي الخلاف في فاجعة مثل هذه بل الاتفاق مهما كانت التباينات واتخاذها فرصة للوحدة وتصحيح المسارات، يتبعها تنقية الوسائل وتصحيح النوايا، وتعديل الوجهة والاتجاه حتى تكون كل الطرق تؤدي إلى الحقيقة ولا شيء غيرها. 
الحقيقة كما هي، وليس كما يريدها هذا أو ذاك. بحيث نكون أمام شروع في قتل تعز وخيانة لدم الشهيد.
المظلوم نصيره الله، ولن يكون دمه بوابة لظلم برئ أو وسيلة لإثارة فتنة داخل مدينة صابرة تواجه الأعاصير بصدق أبنائها منذ سنوات. تعز المظلومة والتي تواجه الظلم من كل الاتجاهات بأغلى ما تملك
وبشموخ لا ينحني وإرادة لا تنكسر. ليكن في علم الجميع، أن دم عدنان الحمادي القائد (المظلوم)
مثل ناقة (صالح) فمن يا ترى يبيت النية للعبث به بعيدا عن الحقيقة؟!  

* صفحة الكاتب على فيسبوك 
 


قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ