المصابون بكورونا يتجاوزون قدرات الطواقم الطبية بعدن والصحة الإنجابية تناشد     مطالبات أوروبية للسعودية بإنهاء المأساة في اليمن فورا     أمريكا تواجه أخطر احتجاجات شعبية منذ عقود وترامب يدخل ملجئ سري للمرة الأولى     مقتل 4 أشخاص وإصابة 18 بعد قصف الحوثيين لحي الزهور بالحديدة     رحيل الدكتور صالح السنباني أحد القادة البارزين في حزب الإصلاح     مسؤول حوثي يظهر في وسائل الإعلام وعليه أعراض كورونا     إدانات شعبية ورسمية رافضة تعذيب صحفي من قبل الحزام الأمني بمحافظة لحج     الاستخبارات العسكرية توقف صحفي يعمل بمكتب محافظ حضرموت والنقابة تدين     تركيا تفتتح مستشفى تم بنائه خلال 45 يوما لمواجهة فايروس كورونا     تعزيزات جديدة لدعم المتمردين بزنجبار قادمة من الساحل الغربي     مخاطر محتملة تهدد الأرض بعد اكتشاف المنخفض المغناطيسي جنوب الأطلسي     كورونا كسلاح جديد للسيطرة على العالم     عبدالفتاح مورو يتعزل الحياة السياسية بشكل نهائي     مصرع عناصر للمليشيا بمحافظة الجوف واستعادة أطقم عسكرية     احتجاجات بعدد من المدن الأمريكية بعد خنق شرطي لرجل أسود    

السبت, 07 ديسمبر, 2019 09:22:48 مساءً

من الوفاء للشهيد القائد عدنان الحمادي وكافة الشهداء ولتعز وتضحيات ابنائها وللوطن كله، أن يعمل الجميع لمساعدة أنفسهم والتحرك مع السلطة المختصة كفريق واحد؛ للوصول إلى الحقيقة كما هي، ولا شيء غير الحقيقة. 
الحقيقة دون زيادة أو نقصان، أو تلوين أو تسيس أو استغلال أو توظيف، أو تغطية أو متاجرة.  الحقيقة كما هي مجردة كضوء الفجر الصادق عارية من الأهواء والأطماع والقفازات والأقنعة والنوازع والضغائن والعقد والرغبات، بعيدة كل البعد عن تصفية الحسابات الرخيصة والقاصرة. 
هذا هو العمل العظيم الذي يليق بتعز، حيث يقضي استدعاء الاخلاق النبيلة وايقاظ الضمير الفردي والجمعي، واستحضار حب ومصلحة الوطن. لا شي يستدعي الخلاف في فاجعة مثل هذه بل الاتفاق مهما كانت التباينات واتخاذها فرصة للوحدة وتصحيح المسارات، يتبعها تنقية الوسائل وتصحيح النوايا، وتعديل الوجهة والاتجاه حتى تكون كل الطرق تؤدي إلى الحقيقة ولا شيء غيرها. 
الحقيقة كما هي، وليس كما يريدها هذا أو ذاك. بحيث نكون أمام شروع في قتل تعز وخيانة لدم الشهيد.
المظلوم نصيره الله، ولن يكون دمه بوابة لظلم برئ أو وسيلة لإثارة فتنة داخل مدينة صابرة تواجه الأعاصير بصدق أبنائها منذ سنوات. تعز المظلومة والتي تواجه الظلم من كل الاتجاهات بأغلى ما تملك
وبشموخ لا ينحني وإرادة لا تنكسر. ليكن في علم الجميع، أن دم عدنان الحمادي القائد (المظلوم)
مثل ناقة (صالح) فمن يا ترى يبيت النية للعبث به بعيدا عن الحقيقة؟!  

* صفحة الكاتب على فيسبوك 
 


قضايا وآراء
الحرية