الاربعاء, 25 سبتمبر, 2019 12:52:39 صباحاً

بقلم/ عبدالرحمن البسيسي 

ثورة سبتمبر الخالدة انقذت شعبا من مستنقع العبودية وأحيت أمة الى الحرية، كانت ثورة إنسانية قبل أن تكون ثورة إصلاحية، قامت ضد الاستبداد والتسلط الامامي البغيض؛ لتصحيح مفاهيم كثيرة، وإعادة الاعتبار للدين الذي أساءت له الإمامة، وحولت السلطة إلى كهنوت.
ثورة سبتمبر جاءت بإشراقه جديدة لأرض سعيدة، قدم شهدائها وابطالها وقادتها الكثير. إنها ثورة26 سبتمبر، الثورة الفكرية مقابل العقلية الامامية شديدة التطرف، والعداء المطلق للحرية والراي الاخر، ثورة أنقذت اليمنيين  من مستنقع القتل والدمار والحرب والمرض.
سبتمبر خلقت جيل جديد واعي وطموح يحمل الحرية والشجاعة، فقد انبثق هذا الجيل من ثورة سامية بأهدافها، ولحقتها ثورة 11 فبراير 2011م.
أنا سبتمبري الهواء
اكتوبري الغرام
 فبرايري السلام
 هكذا اوجدت الثورة للشعب اليمني



الحرية