قراءة في مغالطات العلامة محمد الوقشي حول نظرية المذهب الزيدي     تراجع مخيف للحوالات الخارجية بسبب كورونا وإجراءات جديدة اتخذتها دول الخليج     الدفاع والداخلية يستعرضان تفاصيل تنشر لأول مرة حول خلية سبيعان بمأرب     ذكرى استهداف معسكر العبر.. التدشين الأول لاستهداف اليمنيين باسم الضربات الخاطئة     تشويش قيمة الحب     الإمارات وأدواتها وقوات الساحل في مهمة إسقاط تعز من الداخل     حجرية تعز: اختزال عميق للشخصية اليمنية العتيدة     اختراق إلكتروني يتسبب بحريق في إحدى المنشآت النووية وإيران تتوعد بالانتقام     كيف دربت بريطانيا طيارين سعوديين شاركوا في استهداف مواقع مدنية في اليمن؟     طلاب يمنيون في الصين يناشدون الحكومة سرعة التدخل لإجلائهم     شيخ المقاصد يفند خرافة الصلاة على الآل في الكتاب والسنة     لمحات من تاريخ الإمامة.. مذهب لإذلال اليمنيين     بسبب خلاف مع النظام السابق.. مهندس معماري يظهر بعد تغيبه بأحد سجون صنعاء لـ35 عاما     الرئيس هادي في أول ظهور منذ سنوات رافضا مبادرة سعودية جديدة لتعديل اتفاق الرياض     تقرير حقوقي مشترك يكشف عن حالات التعذيب حتى الموت في السجون اليمنية    

الجمعة, 05 يوليو, 2019 07:16:31 صباحاً

تجدهم شغالين تحريض على مأرب بأنه يحكمها اللوبي الحوثي؛ لأن فيها موظف او اثنين القابهم تصنف هاشمية.!
وعندما تخرج حملة أمنية ضد أفراد ينتمون لهذه الأسر أو يختبئون في مناطقهم تسمعهم يصيحوا شوفوا بلطجة أمن مأرب يريد الإصلاحيين التخلص من خصومهم.؟!!
وهكذا، مرة يهاجموا مأرب بحجة انها هاشمية ومرة لأنها تريد تقمعهم وتتعدى على أملاكهم، حتى نائب مدير الأمن الذي استشهد مجاهد الشريف وهو يلاحق المطلوبين من هذه الأسر ومن غيرها قالوا هو خرج من أجل يبسط على الاراضي.!
 
القصة في مأرب باختصار،،
أن المرادي والعبيدي والإصلاحي والموتمري والهاشمي والعسكري والمدني توحدوا ضد المخربين حتى من أبناء قبائلهم، ولهذا تجدهم كل يوم يتقدمون خطوة في بناء دولة للكل وعلى الكل، تحكم بالنظام والقانون لأنهم خبروا جيداً معنى انعدام الدولة وعبث الإنفلات والثارات والتقطعات.
 
ولكن ماذا نعمل! فالذي يريد أن يقنعك ان طريق العبر في مأرب وقيادة مأرب رافضه تصليحها مع أن العبر في محافظة حضرموت هو نفسه الذي يريد يقنعك ان محافظ مأرب إصلاحي مع انه عضو اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي العام.
المفروض العفافيش بدل ما يجلسوا يحرضوا على مأرب ويتمنوا سقوطها في الفوضى الأفضل يتفاخروا ان مأرب يحكمها مؤتمري من حزبهم وجعل منها نموذج جيد يتعايش فيه الجميع.
بس ماذا تعمل لهم! لو هم يفكروا صح ما وصلوا صاحبهم..الخ.
وعلى فكرة قائد القوات الخاصة التي تقود حملات حفظ الأمن بمارب وغيرها هو العميد يحيى اليسري كان أحد المقربين لأحمد علي وأحد رجالاته، ولكن للأمانة من القادة القلائل في كفاءته واحترافية واحترامه لشرفه العسكري.
 



قضايا وآراء
الحرية