السنة والحديث.. جدلية الاتفاق والاختلاف     مجزرة جديدة في مأرب بصواريخ وطائرات مسيرة أطلقها الحوثيون     أطفال مأرب في تضامن مع أسرة الشهيدة "ليان"     الحوثيون مشروع للموت وبرنامج للحرب لا للسلام     حصيلة نهائية لمجزرة استهداف الحوثيين لمحطة في مأرب بصاروخ باليستي     حادث مروري مروع ينهي عائلة كاملة في محافظة لحج     سفير الإمارات في خدمة "الإخوان"     قراءة في تأزم العلاقات بين واشنطن واسرائيل     قناة بلقيس تعبر عن أسفها لبيان صادر عن أمين نقابة الصحفيين     ترحيب دولي بتشكيل لجنة للتحقيق في انتهاكات إسرائيل في غزة     احتجاجات مستمرة في تعز للمطالبة بإقالة الفاسدين     أول تقرير للعفو الدولية حول المختطفين وسجون التعذيب لدى الحوثيين     وزير الصحة ومحافظ شبوة يفتتحان وحدة معالجة المياه بمركز غسيل الكلى بعتق     الحكومة تنتقد قرارات واشنطن التصنيف الفردي للحوثيين بقوائم الإرهاب     حفل تكريمي لشعراء القلم والبندقية في مأرب    

الاربعاء, 10 أكتوبر, 2018 06:42:15 مساءً

* بسيم الجنابي
منذ بدأت معارك الساحل ابتداء من الخوخة أطلق الحوثيون مسمى "معركة النفس الطويل" على لافتات قتلاهم الذين يسقطون في الساحل وأصبحت هذه المعركة أشبه بالإنتحار الجماعي ، والمتابع لقناة المسيرة في الفترة الأخيرة وخاصة هذه الأيام يشاهد تقارير يومية لتشييع قتلاهم وكل تقرير يضم عدد كبير من القتلى من عدة محافظات.
 
يخسر الحوثي في الحديدة يومياً قيادات ومقاتلين وعليه تتحرك آلة الحشد والتعبئة للزج بالمزيد من المقاتلين للانتحار ويحاول التركيز على أبناء الحديدة عبر طرق متعددة تارة عبر الخطباء ومرة عبر سماسرة التجنيد ، وواجه مؤخراً صعوبة وعزوف كثير من الشباب عن للاستجابة خاصة بعد حادثة قصف معسكر التجنيد في عُبال الذي سقط فيها عشرات الشباب من مختلف الحارات.
 
ويسعى الحوثيين اليوم فرض التجنيد عبر مشائخ ووجاهات جمعوهم صباح اليوم في لقاء موسع لغرض ما سموه الوقوف في وجه العدوان وضرورة الحشد والدفع بأبناء المحافظة للقتال ورفد الجبهات أو بالأصح الانتحار والموت.
 
ولذا أكرر ما قلته سابقاً وخاصة للأبلاء والأمهات في ريف تهامة "أحفظوا أبنائكم"


قضايا وآراء
غريفيث