قراءة في مسارات "الأمم المتحدة" وتفخيخها للأزمة اليمنية     تفاصيل من محاضر التحقيقات في مقتل عبدالله الأغبري بصنعاء     مصرع عشرات المسلحين الحوثيين بمأرب والجماعة تشيع 30 عنصرا بينهم عمداء     وقفة سريعة مع حزب الإصلاح في ذكرى تأسيسه الـ 30     فلسطين تنعي الجامعة العربية في يوم "العار" المنعقد في أمريكا     حسابات التحالف في معركة مأرب     الإعلان عن تشكيل مجلس تربوي بمأرب يضم عددا من مدراء مكاتب التربية بالجمهورية     أبوظبي في اليمن.. الإعلام والمساعدات للتغطية على الجرائم والأطماع     اختطافات بصنعاء تطال 30 ناشطا من المتضامنين مع عبدالله الأغبري     إصلاح تعز يحي الذكرى 30 لتأسيس الحزب     حزب الإصلاح اليمني يحتفل بالذكرى الثلاثين للتأسيس (نص البيان)     تسجيلات المتهمين بقتل الأغبري يؤكد أن الحوثيين ينوون التلاعب وتمييع القضية     مسلحون يختطفون مدير شركة التضامن بصنعاء     ملاحظات أولية على تسجيلات حفلة الإعدام بحق عبدالله الأغبري     حالة غضب تسود اليمنيين بعد الكشف عن جريمة مروعة بصنعاء بطلها ضابط بالأمن الوقائي    

الاربعاء, 10 أكتوبر, 2018 06:42:15 مساءً

* بسيم الجنابي
منذ بدأت معارك الساحل ابتداء من الخوخة أطلق الحوثيون مسمى "معركة النفس الطويل" على لافتات قتلاهم الذين يسقطون في الساحل وأصبحت هذه المعركة أشبه بالإنتحار الجماعي ، والمتابع لقناة المسيرة في الفترة الأخيرة وخاصة هذه الأيام يشاهد تقارير يومية لتشييع قتلاهم وكل تقرير يضم عدد كبير من القتلى من عدة محافظات.
 
يخسر الحوثي في الحديدة يومياً قيادات ومقاتلين وعليه تتحرك آلة الحشد والتعبئة للزج بالمزيد من المقاتلين للانتحار ويحاول التركيز على أبناء الحديدة عبر طرق متعددة تارة عبر الخطباء ومرة عبر سماسرة التجنيد ، وواجه مؤخراً صعوبة وعزوف كثير من الشباب عن للاستجابة خاصة بعد حادثة قصف معسكر التجنيد في عُبال الذي سقط فيها عشرات الشباب من مختلف الحارات.
 
ويسعى الحوثيين اليوم فرض التجنيد عبر مشائخ ووجاهات جمعوهم صباح اليوم في لقاء موسع لغرض ما سموه الوقوف في وجه العدوان وضرورة الحشد والدفع بأبناء المحافظة للقتال ورفد الجبهات أو بالأصح الانتحار والموت.
 
ولذا أكرر ما قلته سابقاً وخاصة للأبلاء والأمهات في ريف تهامة "أحفظوا أبنائكم"


قضايا وآراء
مأرب التاريخ تحمي سبتمبر والجمهورية من الإمامة