استهداف الحوثيين لأبوظبي يعكس الهشاشة في الدفاعات الجوية لدى دول التحالف     ضربات جوية للتحالف على صنعاء هي الأعنف منذ سنوات     عصابة مسلحة تقتل منير النوفاني وجماعة الحوثي تماطل بالقبض على القتلة     صراع الحوثية والأقيال بين التحدي والاستجابة     تشديد الخناق على الحوثيين في مأرب بعد تحول سير المعركة من الدفاع للهجوم     هل كتب عبدالله عبدالعالم مذكراته؟     شرطة تعز تضبط متهم بانتشال حقائب نساء     كيف خدع الغشمي عبدالله عبدالعالم     أحداث 13 يناير.. إرهاب حزبي مناطقي بلباس ماركسي     إيران تبادر لعودة التواصل مع السعودية والأخيرة تواصل وقف التصعيد الإعلامي     انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان في اليمن والأمم المتحدة تواصل إخفاء الفاعلين     بعد تعطيله لـ 7 سنوات.. هبوط أول طائرة في مطار عتق     جماعة الحوثي تُمنح 6 ساعات لمغادرة آخر منطقة بشبوة     تدخلات السعودية والإمارات.. اغتيال سيادة اليمن     تعرف على جبهات الحرب بمحافظة شبوة خلال يومي الأربعاء والخميس    

الأحد, 04 ديسمبر, 2016 04:31:07 مساءً

هشام المغربي
منذ صباح اليوم الخميس الاول من ديسمبر جرحى الجمهورية يطردون من سكنهم المقرر لهم في جمهورية السودان الشقيق.
جرحى تعفنت جراحهم وجرحى أصيبوا بتشنجات وجرحى اجريت لهم عدة عمليات لكنها للأسف فاشله? كيف ذلك لا اعلم من المسئول عنهم هل هي تلك الحكومة التي قاتلو لأجل ارجاعها والتي اعترف بها العالم كله ام حكومة انقلبت على كل القيم والمبادئ بصراحة لم نعد نعلم شيئا فقد اصبح الحليم حيران مما يحصل فقد تخلت الشرعية عنهم وتركتهم يواجهون مصيرهم دون حول لهم ولا قوة التحفوا الارض بدون صبوح وغدا امام سفارتهم لعلها تخفف عنهم نوعا من الامهم لكن دون جدوى تذكر وحتى الآن لا جديد سوى مواعيد عرقوب تجاههم فهل هذا جزائهم لانهم دافعو عن الجمهورية.
بسبب هذه الممارسات الضيقة يندفع كثيرا منهم نحو الانقلابين ويترك البعض متارسهم ويعودون ادراجهم فلم يجدو من يهتم بهم مثل بقية رفاقهم فجرحى المقاومة الجنوبية يتلقون علاجهم في افخم المستشفيات العالمية ويسكنون افضل الفنادق والعمارات بينما غيرهم لا يجد ما يسد رمقه فلا ندري هل هي ممارسات عنصريه تجاههم ام انها تصفية حسابات خاصة ان اغلبهم من تعز التي تخلى عنها الجميع.
إننا نواجه رسالتنا للحكومة الشرعية بقيادة هادي للنظر في امور الجرحى ومعالجتهم والوفا بالتزاماتهم تجاههم وكذلك للفريق علي محسن ورئيس الوزراء ووزير الخارجية ونقول لهم لا تخذلوا الجرحى فهم من ضحى لأجل الوطن ولأجل استعادة الشرعية.


قضايا وآراء
انتصار البيضاء