مناطق نفوذ الحوثيين. موسم البسط على أموال الأوقاف مستمر     لماذا يستهدف الحوثيون المغنيين في الأعراس؟!     رئيس حزب الإصلاح في أقوى تصريح من نوعه حول اتفاق الرياض     محافظ شبوة يلتقي مندوب بنك الكريمي ويعد بفتح فروع جديدة للبنك     فساد المنظمات وخدش كرامة اليمنيين     الإمارات وما هو أخطر من التطبيع مع اسرائيل     نواب في الكونجرس الأمريكي يوقفون صفقة سلاح للإمارات بسبب تسربها للإرهابيين     صراعات النفوذ والثروة بصنعاء.. نار تحت الرماد     محاولات سعودية في الوقت الضائع لتصنيف مليشيا الحوثي منظمة إرهابية     المهمشون.. معضلة دونية عمرها تسعة قرون     السعودية والإخوان.. علاقة السيف والنخلة (تحليل)     مليشيا الحوثي تعترف بمصرع 170 ضابطا بمواجهات مع الجيش الوطني بمأرب     مسؤول حكومي يسخر من تصريحات المرتضى حول الأسرى والمختطفين     حزب الإصلاح يأسف للتناولات الإعلامية حول أحداث مستشفى الروضة بتعز     تعرف على تفاصيل مهمة عن حقيقة تنظيم داعش في اليمن    

الأحد, 03 يوليو, 2016 10:59:32 مساءً

نقطة مصنع الحديد هي بوابة عدن وواجهتها , تتبع عملياتياً قوة الحزام الامني (القوة الضاربة), يقودها فعلياً نبيل الوشوشي و(ابو يمامة) واثنيهما من يافع , الحوثيين والقاعدة والسلفيين المتشددين يتخفون تحت القاب وهمية غالباً, وكل توجيهات واوامر المنع والترحيل والاقتحام لمقار ومحلات الشماليين هي منهما.
 بعد السماح لنا بالدخول الى عدن من هذه النقطة باتصال لا نعرف مصدره , أوقف لنا احد افرادها (دينا) نقل بضائع ,ركبنا في مؤخرتها بين الهواء والغبار , كان فيها جندي من الصبيحة بسلاحه , فرحنا ونحن نراه يتفهم وضعنا ونحن نشرح له ما تعرضنا له وما تعترضنا من مخاطر قد يكون من بينها ارجاعنا الى حيث اتينا , تفهم وضعنا ذلك الصبيحي كان نبيلاً بما يكفي لأن ينسينا ما لاقيناه من هوان في نقطة مصنع الحديد.
استطاع ان يمر بنا في النقطة الثانية والثالثة والرابعة والخامسة , وصلنا السادسة وكانت المطب الذي لا يمكن عبوره , نقطة الرباط هي مدخل عدن الفعلي , قبلها في سوق الفيوش استأجرنا باص صغير ليوصلنا عدن , ورفيقنا الصبيحي معنا ,وصلنا النقطة.
بطائقكم؟
هذه بطائق المحاماة.
البطائق الشخصية؟
وهذه البطائق الشخصية  وهذا ترخيص الدخول الى عدن.
ها ..انتم من تعز؟
نعم , وسنقطع جوازات وسنعود لا اقل ولا اكثر.
شوفوا هذاك الخط .يقصد خط العودة.. هيا ارجعوا .. والا باندخلكم الحبس , يقول احد افراد النقطة.
ياراجل مش كذا ..عاد الدنيا سلامات
خلاص ارجعوا ارجعوا.
امرنا الى الله, عدنا مع رفيقنا الصبيحي وسائق الباص الحضرمي, وعبر طريق تهريب لا نعرفها ولا يعرفها غير شاب عدني يعمل في تهريب القات كان دليلنا ايضاً بدراجته النارية , هنا ,وهنا, حتى وصلنا الشيخ عثمان الساعة الثانية عشرة ليلاً .
كان استياء السائق الحضرمي بالغاً مما شاهده وارجاعنا بدون سبب.
قال هؤلاء(......) كلمات جارحة لا يليق ذكرها.
كل الناس في عدن بايفتحوا للحوثي لو رجع ويترحموا على ايام صالح , يضيف الحضرمي.
اندهشت مما قاله ..معقول هذا مزاج العدنيين الآن؟
ايوه والله كثير من السكان يتكلمون بهذا , بلكنته الحضرمية.
قياس الرأي العام لدى اليمنيين ومزاجهم وما يشغل بالهم يُعرف بما يتحدث به المواطنون في باصات الأجرة , اذ يجتمع خليط من الناس , وما يقال في الباصات ومجالس القات هو ارتداد لمزاج ورأي الشارع.
يا أخي هؤلاء شوهوا بسمعتنا وسمعة عدن , ولا يمكن ان يستمروا بهذا الشكل في هوان عدن , اضاف الحضرمي ايضاً.
الساعة الواحدة ليلاً دخلنا المطعم لتناول العشاء بعد يوم مضني وشاق ورحلة كانت محفوفة بالمخاطر, وصيام امتد لعشرين ساعة الا من نفر "أرز" تناولناه في نقطة الحديد , أول ما جلسنا على الكرسي  سمعت مسن ضالعي "يسب" لسكان محافظته بحرقة ,سباب من ذاك الذي نسمعه من اطفال الشوارع , طيب ايش فعلوا بك؟
قال ابي استشهد في حرب التحرير ويأتي الان اصحاب الضالع يخدشوا في امن عدن وهدوئها , كان يجلس بمقابله شاب يافعي "مجنتل" , ورأيه فيما يحدث من ترحيل للشماليين في عدن يتطابق ورأي المسن الضالعي في أن تلك افعال حقيرة وغير مقبولة.
طب ما علينا هذي بلادكم وانتم اخبر فيها ..كانت ردودنا هادئة وليست مستفزه ,فنحن ضيوف عدن , والضيف يجلس ساكت,  حذرين على انفسنا و محناش ناقصين متاعب.
اليوم الثاني اوصلنا احد شباب عدن بسيارته الى مصلحة الجوازات بعد ان تواصل معنا  متخوفاً علينا ان خرجنا لوحدنا , وجدنا تعامل مهذب وواعي من موظفي المصلحة وتكفل احد الموظفين باستكمال بقية اجراءات استخراج الجوازات , لا يعكر مزاج رواد المصلحة وموظفيها غير الزحام الخانق والحر الشديد الذي بلل ملابسي التي كانت فوقي وكأنني غاطس في بركة ماء .
دول العالم التي تحترم نفسها تضع في واجهاتها اناس اخلاقهم عسل وحسناوات يضعن انطباع جميل لكل زائر , لكن عدن وضعت في واجهتها اناس تتملكهم الحقارة وهواهم الجلافة , يفكرون بعقلية القروي الذي يخاف على جربته من رباح الجبل و"يفتز" من ماعز تهوى زرع الجربة لكنه يحسبها قرد همّ "بعرط" السبول , تتمثل واجهة عدن بقوة الحزام الامني الذي ينتمي كل افرادها الى يافع والضالع وجزء من الصبيحة , ذوو توجه سلفي تتملكهم فكرة الحلال والحرام والاختلاط , والمرأة هل يحق لها قيادة السيارة؟ وبدا سلوكهم خلال سنة من تحرير عدن مهووساً بجعل عدن قرية لا تتسع الا لمن يشاكلهم.
عدن التي كانت مقر هندسة ثورة 26سبتمبر , يتحكم فيها العقل القروي الذي يعتبر كل شمالي فيها احتلالي ومشكوك في امره ولا ينفع منه أي تبرئة لنفسه , فثلاثين عامل في مطاعم الشرق بعدن جاءتهم كتيبة من قوات الحزام الامني اخذتهم من المطعم وقامت بترحيلهم الى صحراء لا يعرف مسلكها ,كان هذا قبل اسبوع من سفرنا عدن , احد عمال ذلك المطعم كان معنا في رحلة السفر ظل على تواصل مع مالك المطعم ليلتقيه في نقطة الحديد "ويكفله" للدخول وهو ما تم.
تبدوا عدن من داخلها فاتنة خدش وجهها متسكع في ركن شارع الذهب , حيوية ومتزاحمة واسواقها ملآى بالمتسوقين , النساء يتبضعن والشباب على الرصيف متسامرين  , والمسنين يلعبون الدومنة , وكانه لا شيء يعكر صفوهم غير الكهرباء المنقطعة الا من ساعات قليلة , وما ان تقترب من هواجسهم ترى السخط يملأ افكارهم من الاوضاع التي تؤول اليها عدن , ليرجع الحوثي وصالح المهم ان يوفروا لنا الامن والكهرباء والماء , عبارة سمعناها من عشرات الشباب والنساء العدنيين , تنم عن سخط لا يستطيعون التعبير عنه الا بمثل هذا الغيظ برغم الكراهية للحوثيين وصالح.
تخيل هنا في حافتنا بكريتر كل الشباب الذين قاتلوا الحوثي وصالح جالسين على رصيف الشارع , شباب يتحدثون, جواس ,وفضل حسن, والبكري, وكل اللي كنا نشوفهم في المقاومة مجرشين , واصحاب الضالع ويافع ظهروا الحين وقت الحكم , الله يخارج عدن منهم , جزء مما سمعناه من عدنيين متذمرون من سيطرة الضالع ويافع بغطاء سلفي على عدن , ولا يمكن لهاتين المنطقتين ان تضلا مسيطرتان ومتحكمتان بمقاليد عدن , هذا ما تردده ألسنة  كثيرون ممن قابلناهم , لكن يعيب على شباب عدن سلبيتهم في المطالبة والصراخ والنقد وميلهم الى الدعة ومتابعة الموضة والرياضة وجديد الافلام تماما كالشباب الخليجي ,بعكس  شباب تعز.
توجس وقلق تراه في عيون التجار والعمالة التعزية في عدن ,ولا يمكن لعدن ان تكون عاصمة لكل اليمنيين ,هذا, واجابات الاسئلة التي طرحتها في ختام الحلقة الاولى ما سنتحدث عنه في الحلقة القادمة.
 


تصويت

السعودية ستدخل في حوار مباشر مع الحوثيين قريبا بعيدا عن الشرعية
  نعم
  لا
  لا أعرف


قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ