مناطق نفوذ الحوثيين. موسم البسط على أموال الأوقاف مستمر     لماذا يستهدف الحوثيون المغنيين في الأعراس؟!     رئيس حزب الإصلاح في أقوى تصريح من نوعه حول اتفاق الرياض     محافظ شبوة يلتقي مندوب بنك الكريمي ويعد بفتح فروع جديدة للبنك     فساد المنظمات وخدش كرامة اليمنيين     الإمارات وما هو أخطر من التطبيع مع اسرائيل     نواب في الكونجرس الأمريكي يوقفون صفقة سلاح للإمارات بسبب تسربها للإرهابيين     صراعات النفوذ والثروة بصنعاء.. نار تحت الرماد     محاولات سعودية في الوقت الضائع لتصنيف مليشيا الحوثي منظمة إرهابية     المهمشون.. معضلة دونية عمرها تسعة قرون     السعودية والإخوان.. علاقة السيف والنخلة (تحليل)     مليشيا الحوثي تعترف بمصرع 170 ضابطا بمواجهات مع الجيش الوطني بمأرب     مسؤول حكومي يسخر من تصريحات المرتضى حول الأسرى والمختطفين     حزب الإصلاح يأسف للتناولات الإعلامية حول أحداث مستشفى الروضة بتعز     تعرف على تفاصيل مهمة عن حقيقة تنظيم داعش في اليمن    

السبت, 02 يوليو, 2016 02:24:38 صباحاً

فارس البنا
  قبل عام من الآن، كانت العاصمة عدن على موعد مع مفاجأة السهم الذهبي، العملية التي أشرفت عليها دول التحالف العربي والتي أخرجت عدن من ظلمات الانقلاب إلى نور الدولة ، وانتشلتها من غياهب الحرب الجائرة التي شنتها مليشيا الحوثي والمخلوع إلى قمم الدولة .. في مثل هذا اليوم من العام الماضي اعتنقت ثغر اليمن الباسم الدولة مجددا و وأدت بذلك ملة المليشيات؛ دافنة إياها تحت أقدام الأبطال من أبناء عدن وباقي المحافظات اليمنية الذين شاركوا في عملية التحرير.
  ها هي تعز تقف في صالة الانتظار، تترقب دورها لتلحق بركب المحافظات المحررة، التي عادت إلى أحضان الدولة .. تعز التي ذاقت جميع أنواع المعاناة و تبختر الموت في شوارعها مختطفا الآلاف ممن اختارهم الله إلى جواره، حتى تشبع أهاليها بالوجع وازدحمت أرجاؤها بالمآسي والآلام؛ حتى تحولت حدائقها إلى مقابر!!
   وسط هذه المعاناة التي وصلت ذروتها في تعز، يناظر جبل صبر أبناء المدينة وهو يتساءل: من منا يسند الآخر؟! ماذا تركتم لي لأثبت أنني الجبل الذي لا يتزحزح؟!
ويواصل جبل صبر تمتماته: مخطئ من يظن أنني أسند المدينة؛ ففيها رجال يشبهونني في كل شيء عدا أنهم بشر يعقلون.
  وفي ذات الوقت، كان بال تعز يسبح في التفكير بقيادة الشرعية ودول التحالف العربي، باحثة منهم عن جواب لسؤالها:
متى يأتي دوري في التحرير؟!
قبل أن يجيبها أحد رجال المقاومة بثقة تناطح الجبال: أليس الصبح بقريب؟.
 
 


تصويت

السعودية ستدخل في حوار مباشر مع الحوثيين قريبا بعيدا عن الشرعية
  نعم
  لا
  لا أعرف


قضايا وآراء
اليمن الحضارة والتاريخ